Skip Navigation Links
     الصفحة الرئيسية
من نحن
لماذا الملتقى
أخبار و نشاطات
مقالات رأي
دراسات و بحوث
حقوق الانسان
المرأة و الطفل
التربية و التعليم
مجتمع مدني
ورشات عمل
مواقع صديقة
المدونة
صور عراقية
للاتصال بنا

عداد الزوار 230545
الزوار الحالي 1

21-أيار-2014 04:37:00
النجيفي يصف نتائج المالكي بالشبيهة لنتائج القادة العرب، ودولة القانون تؤكد ابطال 70 الف ورقة اقتراع لصالحها في بغداد
الاهالي ريبورت

اتهم ائتلاف دولة القانون، الذي فاز بـ 95 مقعدا في البرلمان الجديد المؤلف من 328 مقعدا، بابطال اكثر من سبعين الف ورقة اقتراع لصالحه في بغداد، مؤكدا نينه تقديم طعن بذلك الى الهيئة القضائية في المفوضية لمحاسبة المقصرين، في وقت اعتبر القيادي في ائتلاف متحدون اثيل النجيفي، أن النتائج التي حصل عليها نوري المالكي في الانتخابات تذكر بما كان يحصل عليه القادة العرب من نسبة 99%، محذرا من ان استمرار المالكي بالسلطة يمثل "خطراً كبيراً على العراق". وقالت القيادية في ائتلاف دولة القانون حنان الفتلاوي، إن ائتلافها لديه "ادلة من خلال مراقبيه على ابطال اكثر من سبعين الف ورقة اقتراع لدولة القانون في بغداد، وسنقدم طعنا بذلك"، مطالبة مفوضية الانتخابات بالتحقيق في ذلك الامر ومحاسبة المتسببين بالابطال وامام الرأي العام. وحصل ائتلاف دولة القانون في الانتخابات البرلمانية التي جرت في 30 نيسان على المرتبة الاولى بحصوله على 95 مقعدا، تلاه ائتلاف الاحرار بالمرتبة الثانية بحصوله على 34 مقعدا، فيما حل ائتلاف المواطن بالمرتبة الثالثة بحصوله على 31 مقعدا، وجاء الحزب الديمقراطي خلفه بحصوله على 25 مقدا ثم ائتلاف متحدون بـ 23 مقعدا، وائتلاف الوطنية بـ 21 مقعدا ومثلها للاتحاد الوطني الكردستاني. النجيفي: اصوات المالكي كاصوات القادة العرب في سياق متصل اعتبر القيادي في ائتلاف متحدون اثيل النجيفي، ان النتائج التي حصل عليها رئيس الوزراء نوري المالكي في الانتخابات "تذكر بما كان يحصل عليه القادة العرب بنسبة 99.9%"، في اشارة الى حصول المالكي لوحده على 720 الف صوت في بغداد. وقال النجيفي لـ"السومرية نيوز"، إن "النتائج التي حصل عليها ائتلاف متحدون للاصلاح في محافظة نينوى كانت مرضية"، مبينا أن "نتائج اغلب الكتل تكاد تكون متقاربة وفقا للظروف غير الطبيعية التي مرت بها المحافظة". وأوضح محافظ نينوى أن ائتلافه "ليس ضد دولة القانون بل ضد استمرار المالكي بالسلطة"، مشيرا الى أن "في استمراره خطر كبير على العراق". واعتبر النجيفي أن "النتائج التي حصل عليها المالكي في الانتخابات تذكرنا بالقادة العرب الذين يحصلون على نتائج 99.9%"، مشيرا إلى أن "نتائج الانتخابات كانت دائما لصالح من هو قوي بالسلطة". وحل ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الحكومة نوري المالكي بالمرتبة الاولى في الانتخابات البرلمانية التي جرت في الـ30 من نيسان الماضي، بحصوله على 95 مقعدا، فيما حلت كتل التيار الصدري بالمرتبة الثانية بـ34 مقعدا، في حين حصل ائتلاف المواطن بزعامة عمار الحكيم على المرتبة الثالثة بـ31 مقعداً، وحصل الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني على 25 مقعدا، وحصل ائتلاف متحدون بزعامة اسامة النجيفي على 23 مقعدا، في حين حصل ائتلاف الوطنية بزعامة اياد علاوي على 21 مقعدا وحصل الاتحاد الوطني الكردستاني على 21 مقعدا، فيما حصلت القائمة العربية بزعامة صالح المطلك على عشرة مقاعد، وحركة التغيير على تسعة مقاعد.
 

شبكة الاعلامين العراقيين لمناهضة العنف ضد المرأة و الطفل
مقالات
تحقيقات
»

»

»

»

»
اخبار و تقارير
صور
HyperLink